تكريم بروفيسور عمار الطاهر عميد كلية طب الخرطوم السابق

تم تكريم بروفيسور عمار الطاهر عميد كلية طب الخرطوم السابق و رئيس تخصص علم المخ و الأعصاب السابق بمجلس التخصصات الطبية و الاستاذ الحالي بكلية الطب جامعة الخرطوم في المؤتمر العالمي للفدرالية العالمية للمخ والأعصاب من ضمن سبعة استشاريين وعلماء في العالم العربي كان لهم عظيم الفضل في تطور طب المخ الأعصاب وتدريب الأطباء في علم طب المخ والأعصاب علي مستوي العالم العربي و دورهم في دعم الفدرالية العالمية لطب المخ والأعصاب
WFN- World Federation of Neurology.
وقد تم ذلك في المؤتمر العالمي الرابع والعشرين WCN 2019
المنعقد في دبي في الإمارات العربية المتحدة من 27-31 October 2019
تبارك الجامعة لبروفيسور عمار الطاهرهذا التميزو تتمنى له المزيد من النجاح

مديرة جامعة الخرطوم تتفقد استئناف الدراسة وبدء تسجيل الطلاب الجدد

 
تفقدت مديرة جامعة الخرطوم بروفيسير فدوى عبد الرحمن علي طه استئناف الدراسة بجامعة الخرطوم اليوم "الأحد" 27 أكتوبر وسط أجواء سادها الهدوء وروح طيبة بين الطلاب والأساتذة وجميع أعضاء الأسرة الجامعية، ووقفت على  بدء تسجيل الطلاب الجدد المقبولين للعام 2019م - 2020م، ونفذت مديرة الجامعة جولة في كليات مجمع الوسط، ورحبت بالطلاب الجدد والقدامى وأكدت حرصها على معالجة جميع المشكلات التي تواجههم، وقالت إنها على تواصل دائم مع كل الطلاب، مؤكدة ضرورة الحرص على الاستقرار الجامعي ونبذ العنف بجميع أشكاله حفاظاً على استقرار الدراسة وأرواح الطلاب وممتلكات الجامعة، وشجعت على إرساء قيم الحوار والتعايش السلمي بين الطلاب.

قسم الآثار ينظم ورشة علمية عن البحوث والتخطيط الوظيفي

 

نظم قسم الآثار بكلية الآداب جامعة الخرطوم ورشة علمية عن البحوث والتخطيط الوظيفي للخريجين والدراسات العليا في علم الآثار بالتعاون مع جامعة UCL البريطانية وذلك الثلاثاء 22 أكتوبر 2019م بمقر القسم.

وشارك في الورشة خبراء وطنيون وأجانب بينهم خبير الآثار البروفيسير عمر حاج الزاكي ومجموعة من الباحثين في الآثار.

 

وقالت رئيس قسم الآثار بكلية الآداب دكتورة نهى عبد الحافظ عبد العزيز في الجلسة الإفتتاحية إن الورشة ذات فوائد كبيرة وتساهم في تطوير برامج الماجستير والدكتوراه للطلاب والباحثين السودانيين، وتعتبر أول نشاط أكاديمي بعد ثورة ديسمبر. 

وقدمت نبذة تعريفية عن قسم الآثار وتأسيسه ودوره في تخريج مئات الباحثين الذين يعملون في داخل البلاد وخارجها، وتطرقت دكتورة نهى إلى المشايع البحثية التي ينفذها القسم بالتعاون مع المؤسسات الدولية والإقليمية العاملة في مجال الآثار.

 

وناقشت الجلسة الأولى دراسات وبرامج الدكتوراه في جامعات السودان وألمانيا والمملكة المتحدة، حيث قدم البروفيسير علي عثمان ورقة عن دراسات الدكتوراه في جامعة الخرطوم وتناول المشاريع التي نفذت في مجالات البحوث الأثرية في الفترة السابقة والجديدة، مشيرا إلى الدور الذي لعبه قسم الآثار بجامعة الخرطوم في تأسيس عدد من أقسام الآثار في الجامعات الوطنية، واكد وجود نحو 40 بعثة آثار عاملة في السودان.

وقدمت كلوديا ناصر من جامعة هومبولدت في برلين ورقة عن برامج ودراسات الدكتوراه في الجامعات الألمانية وورقة أخرى عن برامج الدكتوراه في جامعة لندن،

وتضمنت الورشة حزمة من البرامج العلمية والمحاضرات المكثفة التي استمرت حتى المساء.

 

طلاب جامعة الخرطوم يعلنون دعمهم لميثاق نبذ العنف

 
أقامت مبادرة طلاب جامعة الخرطوم مؤتمراً صحفياً مساء اليوم "الأحد" 27 أكتوبر 2019م بكلية الآداب وأكدت المبادرة تمسكها بميثاق نبذ العنف الذي أطلقه طلاب كلية العلوم الرياضية، وتحدث في المؤتمر الصحفي عدد من ممثلي الأحزاب والتنظيمات السياسية والطلابية بالجامعة، وأجمعوا على ضرورة الالتزام ببنود الميثاق الذي يحظر جميع أنواع العنف.
 
وأكد الطلاب أن الجامعة هي ساحة للتسامح على الرغم من الاختلاف الفكري بين طلابها، وتعهدوا بنبذ العنف مع دعم المجتمع الديمقراطي وإرساء ثقافة الاختلاف مع الآخر.
 
ودعا عدد من ممثلي التنظيمات السياسية إلى تعميم مبادرة طلاب جامعة الخرطوم للروابط الاجتماعية والأكاديمية بالجامعة، وإلحاق الطلاب غير المهتمين بالسياسة بالمبادرة لأهمية دورهم في الأسرة الجامعية وتجنب الصدام الذي يفضي إلى نتائج غير محمودة، وطالب الطلاب بنقل المبادرة إلى كافة الجامعات السودانية حتى تسير على طريق محاربة العنف وإشاعة النقاش الفكري الجاد بين الطلاب بمختلف ألوانهم السياسية.
 
ووقّعت مبادرة طلاب جامعة الخرطوم مع 8 تنظيمات سياسية بالإضافة لرابطة طلاب دارفور بجامعة الخرطوم ومبادرة كلية العلوم الرياضية على ميثاق "نبذ العنف الطلابي" في الجامعة، وأمن الموقعون على ضرورة نبذ العنف وارساء قيم الديمقراطية وحق التعبير الحر والتعايش السلمي كما طالب الميثاق إدارة الجامعة بوضع ترتيبات تضمن إنفاذ الميثاق من ضمنها حل الوحدات الجهادية والشرطة الجامعية وتأهيل الحرس المدني وضرورة مراجعة اللوائح كما شدد الميثاق على الإسراع في رصد الانتهاكات المرتكبة في حق الطلاب وتقديم الجناة إلى محاكمات عادلة.
 
وتوافق الموقعون على أن يظل باب التوقيع مفتوحاً بغية إدراج كافة مكونات الأسرة الجامعية وألوان الطيف السياسي المختلفة، والخروج من دائرة العنف ومقارعة الحجة بالحجة.

للتواصل معنا

ادارة وتقانة شبكة المعلومات

هاتف: +249 155661599

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.البريد الالكتروني:

وسائل التواصل الاجتماعي

تواصل معنا على مواقع التواصل الاجتماعي