الاخبار

منبر الحوار والسياسات

 

جاء منبر الحوار والسياسات تتويجاً لإسهامات جامعة الخرطوم لأكثر من (50) عاماً وهي تخاطب القضايا القومية والوطنية وتتفاعل معها مؤسسة وأساتذة.

فعلى المستوى المؤسسى فقد تم:

  1. تنظيم مؤتمر المائدة المستديرة حول مشكلة جنوب السودان والذى ترأسه البروفسير/ النزير دفع الله مدير الجامعة وتولى البروفسير محمد عمر بشير أعمال السكرتارية.
  2. مؤتمر أركويت (وأخره الرابع عشر في شهر نوفمبر الماضى حول المشكل الافتصادي الراهن) نظمة معهد الدراسات الإضافية بعدد من المدن في مجالات التنمية والسياحة والتعليم والاقتصاد ودول الجوار وغيره.
  3. منتدي السودان بجامعة الخرطوم تناول (مشكلة الجنوب) استضافه معهد الدراسات الأفريقية والآسيوية عام 1987م.
  4. منبر الحوار والسياسات حول مشكلة دارفور نظمه معهد أبحاث السلام عام 2009م.
  5. مبادرات معهد أبحاث السلام بإعداد مسودة قانون الأحزاب السياسية وقانون الإنتخابات القومية والمشورة الشعبية للمنطقتين جنوب كردفان والنيل الأزرق واتفاقية هايدلبيرج لسلام دارفور.

 

 

  • على مستوى أساتذة الجامعة فقد أسهموا في:
  1. ثورة اكتوبر عام 1964م.
  2. الإ نتفاضة الشعبية عام 1985م.
  3. مبادرة السلام والإصلاح (مجموعة الـ 51).
  4. ومبادرة الأساتذة المطروحة الآن حول آليات الانتقال السلمي للسلطة.
  5. على المستوى الفردى فقد شارك بعض الأساتذة في انظمة الحكم المتعاقبة في الجهاز التشريعي والتنفيذى والسياسي.
  • مثال: منتدى السودان حول قضية الجنوب.

وكان معهد الدراسات الأفريقية والآسيوية حاضناً للمنتدى بأساتذته.

د. الطيب حاج عطية              - ب. يوسف فضل         مدير الجامعة

د. عدلان حاردلو                  - ب. سيد حريز            مدير المعهد

ب. محمد نورى الأمين             - ب. الطيب زين العابدين

                                  - د.موم كونيال أروب

كان الشركاء:

  • وزارة السلام بحضور الوزير السفير/ محمد أحمد ياجى.
  • د. عبدالباسط سعيد – الوكيل
  • وزارة الخارجية – السفير عبداللطيف عبدالحميد.
  • نظم المنتدى سلسلة من اللقاءات حول مشكلة الجنوب شارك فيها:
  1. أكاديميون ب. محمد عمر بشير.
  2. سياسيون السيد/ أبيل الير- د. فرانسيس دينق.
  3. عسكريون ميرغنى سلمان خليل/ جيمس لورو.
  4. تجار – بشير طه نميرى.
  5. سلاطين محليين السلطان تميم فرتاك.

أما منبر الحوار والسياسات:

  • بادر البروفسير/ محمد أحمد علي الشيخ مدير الجامعة الأسبق بانشاء منبر الحوار والسياسات عام 2009م وتناول مشكلة دارفور وشاركت فيه القوى السياسية المختلفة وصدرت مداولاته في كتاب وشارك فيه أساتذة الجامعة منهم دكتور الطيب حاج عطيه و ب. عوض السيد الكرسنى ودكتور صبحى فانوس وبروفسير موسى آدم عبدالجليل وغيرهم.
  • حدث تطور أخر للمنبر حيث كلف البروفسير/ مصطفى ادريس البشير مدير الجامعة الأسبق لجنة في 12/11/2009م برئاسة دكتور حسن عابدين لإعداد لائحة تنظيمية وخطة عمل لمنبر السياسات حول القضايا القومية وطرح مبادرة ورؤية الجامعة للوفاق الوطني.
  • اجاز مدير الجامعة لائحة تكوين وتنظيم منبر الحوار والسياسات بجامعة الخرطوم عام 2010م شملت اللائحة:
  • تفويض لجنة منبر الحوار والسياسات كجهة استشارية ذات طبيعة علمية وتتحرى في أعمالها القومية والنزاهة من خلال:
  1. تقديم الخبرة العلمية المتخصصة حول القضايا الاستراتيجية والوطنية.
  2. كفالة منبر حر للحوار الموضوعي العلمي والقومي والهادف على ألا تتخذ الجامعة موقفاً سياسياً منحازاً.
  3. توفير المعارف والخبراء المتخصصين لتقديم الدعم المعرفي والخيارات المستندة على البحث العلمي المتجرد.
  • حدد معهد ابحاث السلام بالجامعة مقراً للمنبر وأن يكون مدير المعهد مقرراً له والتنسيق مع الجهات ذات الصلة من داخل وخارج الجامعة.
  • أعاد مدير الجامعة الأسبق ب. صديق حياتي تشكيل لجنة المنبر برئاسته عام 2012م.
  • وتناول المنبر عام 2014م محور التربية والتعليم.
  • طرح د. محمد محجوب هارون مدير معهد أبحاث السلام ومقرر منبر الحوار والسياسات مقترحاً لأعمال المنبر في 2014م بإعتماد نظام المشاريع. بهدف إنخراط الجامعة عبر منبر الحوار والسياسات في تقديم أفكار لصالح التأثير على السياسات العامة في البلاد وتوسيع مواعين المنبر باستعياب أعداد كافيه من منسوبي الجامعة. والإستعانة بأجهزة الجامعة من كليات ومعاهد ومراكز وإدارات وكانت المشروعات المقترحة على المنبر:
  1. دعم وتطوير مبادرات الحوار والتصالح الوطنى.
  2. القضية الدستورية.
  3. العنف متعدد الوجوه.

أما منبر الحوار والسياسات الحالي فقد أصدر السيد/ مدير الجامعة ب. أحمد محمد سليمان بقراره رقم 4 إداري لسنة 2019م بتاريخ 19/1/2019م إعادة تشكيل لجنة تنظيم أعمال منبر الحوار والسياسات بالجامعة برئاسة بروفسير/ عبدالملك محمد عبدالرحمن. وتضم اللجنة (32) أستاذاً من طيف واسع من التخصصات العلمية والخبرات الإدارية. والعلوم الاجتماعية والإنسانية والتطبيقية والأساسية.

  • حددت مهام لجنة منبر الحوار والسياسات:
  1. إنخراط اللجنة من خلال المنبر في تقديم أفكار لصالح التأثير على السياسات العامة في البلاد من خلال عمليات بحث علمي وحوار مع القوى الوطنية مما يساعد على تجاوز ما تمر به البلاد من أزمة سياسية.
  2. دعم وتطوير مبادرات الحوار والتصالح الوطني عبر التواصل مع أطراف الساحة السياسية الوطنية كافة وطرح افكار ذات قيمة علمية تستهدف الإسهام في بناء قاعدة التوافق الوطني وأعطى اللجنة الحق في الإستعانة بمن تراه مناسباً.
  • عقدت اللجنة منبر الحوار والسياسات اجتماعها الأول في 27/1/2019م خاطب فاتحته السيد/ مدير الجامعة استمعت فيه إلى مرئيات أعضاء اللجنة الحاضرين وتوصلت إلى:
  1. ضرورة الخروج برأي واضح يدعو إلى وقف للعنف وقتل المحتجين وكلفت إدارة الإعلام بتوصيل هذا الرأي إلى وسائل الإعلام.
  2. ضرورة ترتيب البيت الداخلي بالجامعة للإستماع إلى آراء أساتذة الجامعة حول الأزمة.
  3. إلاسراع بتنسيق عقد اجتماعات مع أساتذة الجامعة عبر المجمعات.
  4. عدم التهيب من ذكر التغيير بكل ما تدل عليه الكلمة من معنى والحرية حق للجميع فلا ينبغى أن يعزل شخص بسبب ما يؤمن به من أفكار.
  5. ضرورة إلتزام المنهج العلمي الصارم في عمل اللجنة.
  6. الشباب عنصر مهم لابد من انضمامهم إلى المسيرة وأضافة أعضاء منهم إلى عضويتها.
  7. تنظيم اجتماعات مستمرة للجنة.
  8. هذه الأزمة مختلفة عن الأزمات التى مرت بها البلاد ولابد هنا من النظر إليها في هذا إلاطار.
  • صدر تصريح صحفي في 27/1/2019م تناول الدور الوطني التاريخي للجامعة والقضايا التى تستوجب مخاطبتها وأكدت اللجنة على:
  1. رفضها أزهاق الارواح وممارسة العنف وعمليات الاعتداء على الممتلكات.
  2. ترحمت على ارواح الشهداء
  3. أمنت اللجنة على إجراء التحقيقات الضرورية
  4. أكدت على سنة التغيير.

 وخلصت إلى اللجنة إلى قرارات:

  • عقد لقاءات مع أعضاء هيئة التدريس.
  • تمثل الأساتذة الشباب والطلاب في عضوية اللجنة.
  • ودعوة أجهزة الإعلام لنقل نشاط اللجنة للرأي العام.

د. النظر إلى الأزمة الوطنية الراهنة بمنظور علمي.

  • استمعت اللجنة إلى مرئيات أعضاء هيئة التدريس حول الأزمة عبر لقاءاتها بهم في مجمعات شمبات والطب ومجمع الوسط كليات ومجمع المعاهد والمراكز والإدارات.

 

  • بعد هذا اللقاء ستعكف اللجنة على بلورة رؤى أعضاء هيئة التدريس ومساعدي التدريس حول الأزمة بأبعادها السياسية والاقتصادية والاجتماعية وتشكيل آليات التعامل معها.

 

                                                                                               محمد القاســـم محمد

                                                                                             مقــرر اللجــنة المناوب

 

 

 

للتواصل معنا

ادارة وتقانة شبكة المعلومات

هاتف: +249 155661599

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.البريد الالكتروني:

وسائل التواصل الاجتماعي

تواصل معنا على مواقع التواصل الاجتماعي