University of Khartoum New Website under Construction

 

Sudan Flood Emergency Response Project

     استقبلت مديرة جامعة الخرطوم بروفيسيرة فدوى عبد الرحمن علي طه بمكتبها مستشار الأمين العام للأمم المتحدة بالسودان نيكولاس هايسوم يوم الأحد 16 فبراير 2020م بحضور مدير العلاقات الخارجية بروفيسير أبوبكر عثمان، ومنسقة السلام والتنمية بمكتب رئيس بعثة الأمم المتحدة بالسودان كارا جونسون مولينا، بجانب محلل السلام والتنمية بمكتب الأمم المتحدة بالخرطوم مصطفى عبد المنعم.

عقد الطرفان اجتماعاً مشتركاً، حيث رحبت مديرة الجامعة بمستشار الأمين العام في رحاب جامعة الخرطوم، وقدّمت نبذة تعريفية عن نشأة الجامعة وتطورها، وتطرّقت لدورها في بناء قادة المجتمع السوداني. وأطلعت المستشار على الوضع الراهن للجامعة وما لحق بها من تدمير طال العديد من وحداتها صبيحة فض الاعتصام، ومساهمة الخريجين في إعادة تأهيل بعض المرافق. كما تطرّق الاجتماع للأوضاع في السودان والعقبات التي تواجه الحكومة الانتقالية وفرص حلها.

من جهته وصف مستشار الأمين العام للأمم المتحدة بالسودان الجامعة بأنها مؤسسة تاريخية وذات مساهمة كبيرة على المستويين الوطني والعالمي، واستفسر المبعوث عن الموارد الاقتصادية للجامعة. كما تحدث عن مفاوضات السلام التي تجري في عاصمة جنوب السودان جوبا. وأكد أن المجتمع الدولي يجب أن يدعم الحكومة الانتقالية في السودان لتحقيق السلام، مؤكداً أن السودان لديه فرصة تاريخية ليعيد تقديم نفسه للعالم.

إدارة الإعلام والعلاقات العامة

نظم معهد أبحاث السلام بجامعة الخرطوم ورشة تدريبية حول عودة اتحاد طلاب جامعة الخرطوم يوم السبت 15 فبراير 2020م بقاعة بروفيسير الطيب حاج عطية التي تم تدشينها بالمبنى (ب) بالمعهد.
شارك في الورشة مجموعة من الطلاب وخاطبها نائب مديرة الجامعة بروفيسير كمال الدين الطيب يس وعميد شؤون الطلاب دكتور عمر عبد الله حميدة بجانب مدير المعهد بروفيسير موسى آدم عبد الجليل وقدم دكتور محمد محجوب هارون كلمة ترحيبية.
أكد نائب المديرة أن اللجنة التي شكلتها مديرة الجامعة للنظر في إعادة اتحاد الطلاب ستشرف على تكوين الاتحاد وتساعد الطلاب في ذلك وأنها مستعدة للسماع لآراء الطلاب دون التدخل فيها. مشيراً إلى أن الطلاب سيقررون شكل اتحادهم وفقاً لرغبتهم. وأشاد نائب المديرة بمعهد أبحاث السلام لتنطيمه الورشة التدريبية.
وذكر عميد شؤون الطلاب أن الخلاف حول الاتحاد كبير ومتشعب. مبيناً أن الطلاب هم أصحاب القضية وأن العمادة جهة تنسيقية ولن تفرض أي رأي.
وقدم مدير المعهد نبذة عن المعهد وتأسيسه ودوره في ترسيخ ثقافة السلام متناولاً علاقاته العالمية والإقليمية.
ونوّه إلى اهتمام المعهد بالتدريب على المشاركة والتمثيل باعتبارها قضايا المجتمع الحديث بأكمله. مبيناً أن الطلاب شركاء أساسيين في الجامعة.
وقدّم الخبير العالمي المهندس علي حمد إضاءات حول الأسس المفاهيمية لمنظمات المجتمع المدني والقيم التي تنبني عليها.
وأفاد بأن أهداف التدريب خلق قاعدة معرفية لماهية الاتحاد والتوافق حول مبادئ النظام الأساسي. نشير إلى أن الورشة شهدت تفاعلاً كبيراً ومشاركة واسعة من الطلاب.
إدارة الإعلام والعلاقات العامة

أقام مركز حقوق الإنسان بكلية القانون جامعة الخرطوم محاضرة عامة بعنوان "بحثاً عن عدالة انتقالية: نحو منهج محوره الضحية أولاً"، بالتعاون مع منظمة مراقبة حقوق الإنسان وذلك يوم الأربعاء 12 فبراير 2020م بقاعة الشهيد محمد عبد السلام بابكر التي تم تدشينها على شرف المحاضرة.
شاركت مديرة الجامعة بروفيسيرة فدوى عبد الرحمن علي طه ونائبها بروفيسير كمال الدين الطيب يس، في المحاضرة بجانب أمين الشؤون العلمية بروفيسير عمران فضل عثمان ومجموعة كبيرة من الأساتذة والطلاب وأسر الشهداء والمهتمين بقضايا حقوق الإنسان، وترأس الجلسة عميد كلية القانون دكتور محمد عبد السلام بابكر، وتحدث فيها الخبير في العدالة الانتقالية دكتور سليمان بلدو، ومدير معهد أبحاث السلام بجامعة الخرطوم بروفيسير موسى آدم عبد الجليل، فضلاً عن المدير التنفيذي لمنظمة حقوق الإنسان كنس روث، وممثلة لجنة أسر شهداء ثورة ديسمبر 2018م دكتورة سعدية سيف الدين.
وخاطبت مديرة الجامعة الجلسة الافتتاحية للمحاضرة حيث ترحمت على الشهداء وحيّت أسرهم منذ العام 1964م مروراً بشهداء حقبة 1989م حتى ثورة ديسمبر المجيدة، وأعلنت دعمها القوي لمركز حقوق الإنسان.
وأشار عميد كلية القانون إلى أن قضية العدالة الانتقالية معقدة وشائكة، مبيناً أن الشهداء هم محورها بجانب الذين انتهكت أعراضهم، وذكر أن المحاضرة تأتي ضمن دور الجامعة في خدمة المجتمع.
إدارة الإعلام والعلاقات العامة

أصدرت مديرة جامعة الخرطوم بروفيسورة فدوى عبد الرحمن علي طه قرارات تعيين عملاً بأحكام المادة 22 (1) من قانون جامعة الخرطوم لسنة 1995م قضت بتعيين الدكتور صلاح أحمد عبد الله مديراً لمركز بحوث الطاقة بكلية الهندسة. وتعيين الأستاذة أمل السماني أحمد طه من كلية الهندسة نائباً لمدير إدارة تقانة وشبكة المعلومات. كما صدر قرار آخر بتعيين الدكتور بشير عثمان محمد سالم من كلية الطب البيطري عميداً لعمادة البحث العلمي.
إدارة الإعلام والعلاقات العامة

تسلمت رئيسة قسم اللغة الصينية بكلية الآداب جامعة الخرطوم الأستاذة محاسن عز الدين أحمد الفكي، من مستر سون رئيس اتحاد شركات التعدين الصينية بالسودان دعماً مالياً مقدراً بلغ ثلاثمائة وعشرون ألف جنيه إسهاماً من الاتحاد في إنشاء مكتبة القسم، وشهد مراسم تسليم الدعم: د. الصادق يحيى، عميد كلية الآداب، د. منتصر حمد إسماعيل، مدير معهد كونفوشيوس بجامعة الخرطوم، وأنوار الهادي الصديق، الأمين العام لاتحاد شركات التعدين الصينية بالسودان، ومجدي علي عبد المجيد، مسؤول الإعلام والعلاقات العامة بإدارة شؤون الخريجين وعدد من أساتذة القسم.
وقدم د. الصادق يحيى نيابة عن إدارة جامعة الخرطوم، الشكر لوفد الاتحاد، مبيناً أن هذه المبادرة تستحق الإشادة والثناء لحاجة القسم الحقيقية للمكتبة. ومن جانبها عبرت الأستاذة محاسن عز الدين عن خالص التقدير لاتحاد شركات التعدين الصينية بالسودان لمساهمته المقدرة في تحقيق حلمهم في إنشاء مكتبة قسم اللغة الصينية الذي ظل بلا مكتبة منذ تأسيسه في العام 1993م.
كما أشادت محاسن بالجهود المقدرة التي بذلتها خريجة القسم أنوار الهادي الصديق في التواصل مع الاتحاد واستلام الدعم، وناشدت محاسن خريجي القسم الذين يتبوأون مواقع مميزة في شركات ومؤسسات القطاع العام والخاص أن يبادروا إلى دعم قسم اللغة الصينية وكليتهم وجامعتهم، وأبانت محاسن أن الدعم المستلم سيوجه لبداية العمل في إنشاء المكتبة، في إنتظار مساهمة الجامعة وخريجي القسم لاستكمال المشروع.
هذا، وأشاد دكتور منتصر مدير معهد كونفوشيس بدعم الاتحاد للقسم، وأضاف أن اللقاء تطرق أيضاً لدعم آخر سيقدمه الاتحاد عبر علاقاته مع الشركات والمؤسسات والجامعات الصينية في جانب تطوير المقررات والمناهج وتزويد المكتبة بالكتب وتوفير المنح الدراسية والتدريبية للأساتذة والطلاب، ودعا خريجي قسم اللغة الصينية ليحذو حذو الخريجة المعطاءة أنوار.
نشير إلى أن أنوار الهادي الصديق التي تخرجت في قسم اللغة الصينية عام 2015م، ثم شغلت عدداً من الوظائف في قطاع التعدين بالسودان وآخرها الأمانة العامة لاتحاد شركات التعدين الصينية، هي من تابعت فكرة دعم القسم وإجراءاته عبر السفارة الصينية والاتحاد، وقالت أنوار إنها في غاية الفخر أن تسهم عبر علاقتها بالاتحاد في دعم القسم الذي علمها وأهّلها وذلك أقل ما يمكن أن تقدمه وفاءً وعرفاناً، مؤكدة حرصها الدائم على تطور جامعتها ورفعتها عبر علاقتها الواسعة مع المؤسسات والشركات الصينية، ووعدت أنوار بحكم موقعها بمتابعة إلتزام رئيس الاتحاد ليتواصل دعم القسم بطباعة كل الكتب والمراجع التي تحتاجها المكتبة في الصين، وتوفير المنح الدراسية لمنسوبي القسم وطلابه بالجامعات الصينية.
إدارة الإعلام والعلاقات العامة

Contact the University
Address: Al-Gama'a Avenue, Khartoum, Sudan
Mail address: P. O. Box 321, 11111, Khartoum, Sudan
Email: info@uofk.edu

© Copyright University of Khartoum