الاخبار

بيان حول أحداث طلاب الدراسات التقنية والتنموية في مبنى وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

جامعة الخرطوم

بيان حول أحداث طلاب الدراسات التقنية والتنموية في مبنى وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

     في البدء نتأسف غاية الأسف على السلوك غير الحضاري الذي بدر من بعض الطلاب المنتسبين لكلية الدراسات التقنية والتنموية جامعة الخرطوم، وفي هذا السياق نود أن نوضح الحقائق التالية:

 أولاً: أعلن بعض طلاب الدراسات التقنية والتنموية اعتصامهم عن الدراسة ورفعوا مذكرة بتاريخ 22 فبراير 2020م تحوي عدداً من المطالب التي طالبوا بتنفيذها منها:

"سحب الشرطة الجامعية، إصلاح الكافتيريات، إصلاح دورات المياه، إلغاء نظام الملحق والعمل بنظام المحمول، تجسير الدبلوم إلى البكالوريوس".

  هذا، وقد تعاملت إدارة الجامعة مع هذه المطالب بكل مسؤولية وسعت في حل المشاكل المتعلقة بالخدمات، وأوضحت للطلاب أن إلغاء الملحق وتجسير الدبلوم إلى بكالوريوس غير ممكنة لأنها تتعارض مع لوائح الجامعة، كما أن المحتوى الأكاديمي لنظام الدبلوم يختلف عن نظام البكالوريوس، ثم إن الطلاب عندما تقدموا للجامعة كانوا يدركون أنهم تقدموا للدبلوم وأن جامعة الخرطوم ليس بها تجسير، هذا بالإضافة إلى أن الهدف من الدبلوم تخريج كوادر وسيطة لتلبية احتياجات المجتمع.

ثانياً: تفهم كثير من الطلاب هذه القضية وانخرطوا في الدراسة وانتظموا في محاضراتهم بيد أن مجموعة قليلة من الطلاب ظلت تثير اللقط وتحاول أن تعرقل سير الدراسة، فتارة تعتصم في مباني الكلية وتارة تأتي إلى مجمع الوسط وأحياناً تأتي إلى مكتب السيدة مديرة الجامعة، ثم أخيراً ذهبت تلك المجموعة إلى وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وأقامت مخاطبة داخل المبنى واحتجزت الموظفين والعمال داخل مكاتبهم ومنعتهم من الخروج، كما قامت بتوقيف عربات ترحيل الوزارة وعدم السماح لها بالتحرك، بل إن هذه المجموعة أساءت للضيوف والزوار، ورغم ذلك كله لم تقم هذه المجموعة بتسليم مذكرة لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي توضح فيها مطالبها.

  وهذا السلوك السيئ لايشبه طلابا ينتمون إلى جامعة عريقة، ولا يتوافق مع المعاني السامية التي رسختها ثورة ديسمبر المجيدة، ولا يرتقي إلى أخلاق الثوار الذين كانوا يهبون إلى نجدة من كان يصوب السلاح نحو صدورهم إذا نُكب.

 ثالثاً : إن جامعة الخرطوم إذ تتأسف على هذا السلوك، تؤكد أنها لن تدع هذا الأمر يمر دون مساءلة وأنها ستكون لجنة تحقيق لمحاسبة هؤلاء الطلاب الذين أساءوا السلوك، كما تؤكد أنها ستظل محافظة على نظمها ولوائحها.

إدارة الإعلام والعلاقات العامة

للتواصل معنا

ادارة وتقانة شبكة المعلومات

هاتف: +249 155661599

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.البريد الالكتروني:

وسائل التواصل الاجتماعي

تواصل معنا على مواقع التواصل الاجتماعي